أشاد النائب أحمد إدريس النجار بسرعة تحرك وزارة الداخلية

13

متابعه وليد النجار
للثأر لأرواح الشهداء في حادث الأقصر، حيث سرعان ما نجحت أجهزة الأمن في تحديد مكان 3 عناصر إجرامية متورطة في إستشهاد ضابطين شرطة وتم ملاحقتهم وتبادلوا إطلاق الرصاص مع الداخلية مما أسفر عن مقتل الثلاث عناصر جنائية.
وشدد “إدريس”، على أن سرعة تحرك الداخلية وقدرتها على تحديد مكان اختباء المتهمين وملاحقتهم، ينم على الكفاءة الأمنية، وقدرتها على التعامل بحسم مع كل من تسول له نفسه الخروج عن القانون.
وقالت وزارة الداخلية في بيان رسمي لها، إن الأجهزة الأمنية تمكنت من تحديد مكان تواجد ( 3 عناصر إجرامية شديدة الخطورة) من مرتكبى واقعة إطلاق النيران تجاه قوات الشرطة حال استهدافهم بدائرة مركز شرطة القرنة بالأقصر، ما أدى إلى استشهاد كل من الرائد/ أحمد أحمد محمد الضبيعى، والنقيب/ مصطفى محمد صلاح الدين طاهر من قوة إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن الأقصر، بدائرة مركزى شرطة “أرمنت بالأقصر – كوم أمبو بأسوان” .
وبتاريخ اليوم 31 الجارى تم استهدافهم، ولدى استشعارهم بالقوات بادروا بإطلاق الأعيرة النارية تجاهها ما أسفر عن مصرعهم ، وعُثر بحوزتهم على (3 بنادق آلية – 6 خزائن – عدد من الطلقات – مبلغ مالى) فتم اتخاذ الإجراءات القانونية.
#وزاره_الداخليه
#تحيا_مصر
#النائب_احمد_ادريس