إنطلاق فعاليات “الكشف المبكر عن سرطان الرحم” غداً بمستشفى السنبلاوين العام بالدقهلية

9

كتب: رضا الحصرى
قال الدكتور شريف مكين وكيل الوزارة إن المشروع يهدف الى الحد من انتشار سرطان عنق الرحم عن طريق تدريب أطباء و طبيبات أمراض النساء و تنظيم الأسرة و طب الأسرة على فحص عنق الرحم (بواسطة أختبار حمض الخليك ) أثناء الكشف الموضعى على المترددات و يتم تحويل الحالات الايجابية الى وحدة الأورام بقسم أمراض النسا بجامعة المنصورة حيث يتم التعامل معها فى حضور أطباء وزارة الصحة .. ..

في إطار التعاون والبروتوكول الموقع بين مديرية الصحة بالدقهلية وكلية الطب جامعة المنصورة بشأن الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم للسيدات بالمحافظة , تنظم الحملة زيارة ميدانية غداً الأربعاء بمستشفى السنبلاوين العام .. ..

وأضاف ” مكين ” أن المشروع عبارة عن ثلاث مراحل ,وقد جرى الانتهاء من المرحلة الأولى بالفعل , حيث تم فيها عقد ورش عمل قصيرة تم خلالها تدريب 80 طبيب و طبيبة من 12 ادارة صحية و مستشفى مركزى على أيدى السادة أساتذة وحدة الأورام بقسم أمراض النسا و شمل التدريب محاضرات نظرية و تدريب عملى على الحالات .

من جانبه أوضح دكتور يحيى رميح استشارى النساء والتوليد وعضو اللجنة إلى أن الحملة تعمل على الثلاث مراحل بالتوازى , مشيراً إلى انهم حالياً في المرحلة الثانية حيث يتم تحويل الحالات الأيجابية الى الجامعة و جرى بالفعل اكتشاف عدد كبير من حالات سرطان عنق الرحم التى تم التعامل معها جراحيا .

ولفت رميح ” أيضاً إلى تنظيم زيارات ميدانية الى مستشفيات وزارة الصحة بواسطة أساتذة النساء والتوليد بطب المنصورة لمزيد من تدريب الأطباء بالصحة و التغلب على أى معوقات لتمويل الحالات و التعامل معها بالجامعة .وتم عمل زيارات الى المستشفيات الأتية :
مستشفى ميت غمر .. ومستشفى شربين المركزى .. ومستشفى بلقاس المركزى .. والمستشفى “الدولى” العام الجديد.