التنويم المغناطيسى..محمد حمدى

46
التنويم المغناطيسى

محمد حمدى

التنويم المغناطيسى هو حاله استرخاء للجسم وحاله ذهنيه هائله ومسترخيه حيث يستقبل فيها العقل الباطن للاقتراحات والايحاءات والتركيز فى فكره او مشهد معين مما يلغى الشعور بما يجرى حولك او الاحساس بمن حولك وقد لعب التنويم المغناطيسى دور هائل فى علاج بعض الحالات.

يمكن القول ان كل انسان قد مر بلحظات من التنويم المغناطيسى خلال حياته وذلك فى حاله التركيز فى فكره اومشهد او حتى قراءه قصه او حتى اذا الم الانسان امر فى حياته وكان مركزا ومتأثرا به فقد لا يشعر من حوله او يفقد الاحساس بما يحدث حوله ولو لفتره بسيطه قد تستغرق دقائق .

التنويم المغناطيسى..محمد حمدى

نشأته:-

يعتبر العالم الطبيب فرانز أنطون ميسمر اول رائد فى مجال التنويم المخناطيسى وقد توفى فى مارس عام 1815ميلاديه . وهو صاحب نظريه تسمى الجاذبيه الحيوانيه حيث يفترض وجود سائل غير مرئى فى الجسم يتبع قوانين المغناطيسيه وبذلك يمكن السيطره عليه من حلال القوانين المغناطيسيه ويمكن لاى شخص متدرب السيطره عليه والتلاعب بالشخص الاخر .

وأعرب عن اعتقاده انه يمكن استخدام فهم المغناطيسيه الحيوانيه لعلاج المرض وذلك بفرض ان المرض ناتج عن عوائق تدفق السائل غير المرئى لجميع انحاء الجسم فقد ادرك انه من خلال دخول المريض فى حاله غشيه يمكن كسر العقبات التى تعترض التدفق الحر للسوائل واستعاده الانسجام .

ولكن هذه النظريه لم تنل مصداقيه الا انه استطاع شفاء الكثير من الاشخاص عن طريق الموسيقى الهادئه لاحداث التنويم المغناطيسى واسس تقنيات علاجيه واحدث حالات شفاء كثيره الا انه اتهم بالنصب والاحتيال.

ثم جاء الطبيب جيمس بريد 1842 واطلق مفهوم التنويم المغناطيسى وكان يطلق عليه والد التنويم المغناطيسى الحديث .

ثم جاء ايمل كوى والذى قام بعمل التنويم الذاتى وابتكر طريقه الايحائ الذاتى الواعى واصبحت معروفه دوليا فى بدايه القرن العشرين .

وفى عام 1932 قدم الطبيب النفسى الالمانى يوهانز شولتز تطويرا للتدريب الانعكاسى فى تقنيه الاسترخاء .

وفى عام 1941 كتب أندروسالتر اول مقال اكاديمى عن التنويم المغناطيسى وعن طرق عمله وقد

قسم التنويم المغناطيسى الى

1-التنويم الذاتى بالايحاء بعد التنويم .

أخر المشاركات

الفيروس

كنوز وأثار مهمله

كنت صغير

2-التنويم الذاتى تعليمات الغفوه الملحوظه .

3-التنويم الذاتى الجزئى .

ومن هنا بدأ الكثير فى العمل فى هذا المجال حيث حقق حالات من الشفاء وخاصه فى الامراض النفسيه .

التنويم المغناطيسى..محمد حمدى

كيفيه عمل تنويم مغناطيسى :-

اختلف العلماء فى ذلك فمن من راى وجود جو ملائم لعمل تنويم مغناطيسى ومن لا يرى ذلك ولابد من الاتى

1- القابليه للتنويم المغناطيسى:-

حيث لابد من قابليه الشخص للتنويم فقد اثبت برايد ان ظواهر التنويم لا تنشأ من تلقاء نفسها بل من الايحاءات التى يوجهها الشخص النائم لنفسه .

2-المؤثرات الملائمه لعميله التنويم :-

حيث لابدمن توافر جو مناسب من الراحه التامه والهدوء وعدم استفزاز حواس الشخص بالضوضاء او مؤثرات خارجيه .

3-التركيز:-

لابد من تركيز الشخص فى ذاته داخليا .

4-عمليه التأثير:-

لابد من تأثير القائم بالتنويم على الشخص الذى سوف ينام مغناطسيا وهناك طرق للتاثير مثل الاصبع بان يتبع المنوم اصبعه على جبهت التابع ويامره بتتبع اصبعه.

كما ان العلماء اختلفو ا ايضا فى طرق التنويم المغناطيسى .

قد نجح التنويم المغناطيسى فى علاج الالم وعلاج بعض الامراض الجلديه والتخلى عن التدخين وعلاج الهستيريا