الدقهلية : افتتاح مسجد الروضة بميت غمر على مساحة 1300متر بتكلفة بلغت 30 مليون بالجهود الذاتية

9

كتب: رضا الحصرى

قام الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية يرافقه الدكتور محمد مختار جمعه وزير الأوقاف وفضيلة الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية والدكتور هيثم الشيخ نائب المحافظ فى إطار إهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية ببناء الانسان وتحقيق مطالب المواطنين واحتياجاتهم، وتنفيذا لخطة وزارة الأوقاف بالتعاون مع المحافظات لإفتتاح المساجد الجديدة بنطاق الجمهورية .. .. بافتتاح مسجد الروضة بمدينة ميت غمر على مساحة 1300متر مربع بتكلفه إجمالية بلغت 30 مليون جنيه بالجهود الذاتيه بمشاركة المجتمع المدني.
جاء ذلك بحضور عدد من نواب مجلسي النواب والشيوخ النائب يسري المغازي ،و النائب احمد الالفي والنائب محمود العزب والنائب عبده ابوعيشة والنائب حسن المير والنائب احمد الحديدي والمستشار عبد الحميد همام رئيس محكمة جنايات قصر النيل وعابدين .

هذا وقد القى خطبة الجمعة الدكتور هشام عبدالعزيز رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف تحت عنوان ( شهادة الزمان والمكان والجوارح علي الخلق ) وأكد خلالها علي أن الزمان يشهد علي الخلق يوم القيامه باغتنامه في وجوه الخير وإعمار الأرض أو وجوه الشر وإفساد الأرض ، كما أكد علي أن الأيام والأعمار شاهدة علي أعمال الخلق يوم القيامة وهم مسئولون عنها بين يدي الله عز وجل يوم القيامه ، مشيراً إلي أن الزمان كما يشهد علي الخلق فإن المكان يشهد عليهم أيضاً ، وأيضاً أكد علي أن الجوارح تشهد علي الخلق يوم القيامه بما استعملوه في وجوه الخيرات او سبل المنكرات .

ووجه “وزير الاوقاف” الشكر والتقدير للقائمين علي بناء هذا الصرح الديني الكبير الذي يعد فخراً لأبناء هذه المدينة داعياً الجميع الي المشاركة في كافة ابواب الخير سواء بناء المساجد أو المساهمة في صكوك اطعام الطعام أو صكوك لحوم الأضاحي.

وأكد ” مختار جمعه ” علي أن شعب الدقهلية ضرب اروع المثل في البذل والعطاء في كافة أوجه الخير ، مشيداً بالتعاون المثمر بين المجتمع المدني واوزارة الأوقاف.

ومن جانبه أكد “المحافظ” علي أن الدقهلية رائدة دائما في كافة المجالات بفضل مشاركة أبنائها وتسابقهم في النهوض بها في القطاعات الخدمية التي تمس حياة المواطن ..

وثمن” محافظ الدقهلية “دور وزارة الأوقاف والمجتمع المدني بالدقهليه الذي يعد شريك أساسي في البناء والتنمية الذي تشهده الدقهليه في مختلف القطاعات الخدمية وفي مقدمتها بناء المساجد والمدارس وتجهيز المستشفيات .