تشيع جثمان الطالبة خلود بعد العثور عليها مقتولة ب أسوان

83

متابعة . اميره ناجي
شيع الأهالي صباح اليوم الجمعة 6 نوفمبر،جثمان الطالبة خلود مصطفي تبلغ من العمر 20 عاما، الطالبة في السنة النهائية ب كلية التجارة جامعة أسوان بعد العثور عليها أمس الخميس، ملقاة بحي الصداقة بمنطقة مهجورة خلف مرشح المياه شرق مدينة أسوان، وكان مبلغ بأختفائها منذ يومان،

تلقت شرطة النجدة بلاغ يفيد بالعثور على جثة فتاة تبلغ من العمر 20 عاما، مذبوحه وملقاة في منطقة عشوائية بمطلع الصداقة خلف مرشح المياه شرق مدينة أسوان،

وبها كدمات بالرأس وقطع بالرقبة ومقيدة اليدين والأرجل بالبلاستر،بعد خطفها من أمام الجامعة وطلب فدية مليون جنيه من اسرتها،

تم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيقات، واستخراج تصريح الدفن بمعرفة النيابة وتسليم الجثة الي ذويها،وتكثف و حدة مباحث أسوان جهودها للكشف عن الجاني.