تمر اليوم الذكرى الثالة عشر على رحيل فضيلة الشيخ الشحات محمد أنور

10

تمر اليوم الذكرى الثالة عشر على رحيل فضيلة الشيخ الشحات محمد أنور

 

كتب:  محمد سيد كرار

ولد القارىء الشيخ الشحات محمد أنور قارىء مسجد الإمام الرفاعي, أول يوليو, عام 1950م في قرية كفر الوزير مركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية وبعد ثلاثة أشهر من ولادته, مات أبوه وقام خاله برعايته, وتبناه فكان خير أمين عليه وقام بتحفيظه القرآن. حيث أتم حفظ القرآن وهو في الثامنة من عمره.

 

وتم اعتماده قارئاً بالإذاعة عام 1979م.وترك عشرات التلاوات القرآنية بمكتبة الإذاعة.

 

سافر إلى عدة دول قارئاً للقرآن الكريم في شهر رمضان منذ 1985م وحتى عام 1996م فكان يسافر مرات مكلفاً ومبعوثاً من قبل وزارة الأوقاف المصرية ومرات بدعوات خاصة .. فتعلق به الملايين من محبي سماع القرآن داخل مصر وخارجها بلندن ولوس أنجلوس والأرجنتين واسبانيا والنمسا وفرنسا والبرازيل ودول الخليج العربي ونيجيريا وتنزانيا والمالديف وجزر القمر وزائير والكاميرون وكثير من دول آسيا وخاصة إيران.

 

 

وبعد رحلة طيبة مباركة فى خدمة القرآن الكريم توفى الشيخ الشحات محمد أنور فى 13-1-2008 م.

 

 

نسال الله عز وجل أن يدخله جنات الفردوس بما قدم للإسلام والمسلمين