سفن أبيدوس المصرية أقدم سفن فى العالم فى عاصمة مصر الأولى

28

سفن أبيدوس المصرية أقدم سفن فى العالم فى عاصمة مصر الأولى

 

كتب محمد سيد كرار

 

عمرها أكثر من 5000 عام و مصنوعة من خشب الارز و عددها 14 سفينة عثر على سفن أبيدوس مرصوصة بعناية جنبا الى جنب.

 

هى سفن صنعت بمهارة شديدة و بأحجام كبيرة حيث يصل طولها الى حوالى 28 متر و عرضها متران و يبلغ عمق الغاطس حوالى 75 سننتيمترا .

 

 

استخدم قدماء المصريين حبالا مصنوعة من نبات البردى لربط الألواح الخشبية , و قد عثر فوق بعض ألواح السفن على بقايا من لون أصفر مما يرجح أن تلك السفن كانت مدهونة بطلاء أصفر اللون .

 

 

من المدهش أن نكتشف أن صناعة السفن فى مصر وصلت الى هذا الحد من التطور بحيث تبنى سفن بهذا الحجم , و يتم استخدام ألوان فى طلائها و أن هذا كله كان قبل الميلاد بأكثر من 3000 عام .

 

 

يقول المهندس البلجيكى روبرت بوفال أن مدينة أبيدوس هى أعرق مدينة مصرية تحوى ميناء من أهم و أقدم موانى مصر و كان ميناءا مخصصا للحج و أيضا التجارة . كانت سفن الحج تبحر بين أبيدوس و بين ميناء آخر غاية فى الأهمية كان يقع عند حافة هضبة الجيزة , و هو ما يفسر العثور على سفن فى هضبة الجيزة مثل قارب الملك خوفو و أيضا تم العثور على حفر بهضبة الجيزة عل شكل مثمن يعتقد أنها كانت مخصصة لدفن السفن .

 

 

ان اكتشاف سفن أبيدوس مدفونة بجوار جبانة شونة الزبيب هو دليل على أن طقوس دفن السفن الملكية و خصوصا سفن الحج بجوار مقابر الملوك هى طقوس قديمة جدا , ربما تعود الى بداية أو قبل عصر الأسرات , ثم تطورت و بلغت ذروتها فى عصر الملك خوفو و مركبه العظيم مركب الشمس الذى عثر عليه كمال الملاخ فى الخمسينيات.

 

ابيدوس

أبيدوس مدينة بغرب البلينا سوهاج وقد كانت أحد المدن القديمة بمصر العليا.

 

 

يجمع معظم علماء الآثار على أنها عاصمة مصر الأولى في نهاية عصر ما قبل الأسر والأسر الأربع الأولى، ويرجع تاريخها الي 5 آلاف سنة. وتقع بين أسيوط والأقصر بالقرب من قنا. وكانت مدينة مقدسة أطلق عليها الأغريق تنيس.