شعراوى بدء الجزء الثانى من دورة قادة المستقبل الاسبوع المقبل

33

 

متابعه/ عبدالحميد الشاعر

تنظم وزارة التنمية المحلية اعتباراً من الاسبوع القادم ولمدة 3 أسابيع بمركز التنمية المحلية سقارة الجزء الثانى من دورة اعداد قادة المستقبل والتى كان من المقرر تنفيذها فى الخطة التدريبية 2019/2020 لمركز سقارة وتم تأجيلها نظراً للظروف التى حلت بالبلاد أثر جائحة كورونا ويستفيد من هذه الدورة التدريبية 64 متدرباً من ديوان عام الوزارة وجميع المحافظات .

وأوضح اللواء محمود شعراوى أن استكمال هذه الدورة التدريبية الهامة تأتى استجابة لاهتمام القيادة السياسية ببناء الانسان المصرى وتنفيذاً لاستراتيجية رؤية مصر 2030 والتى تهدف الى رفع كفاءة الجهاز الادارى للدولة من خلال تنمية المهارات القيادية والادارية خاصة للصف الثانى من العاملين بالمحليات مؤكداً أن خطة عمل الوزارة تستهدف خلق كوادر قيادية وشبابية مدربة ومؤهلة للتعامل بكافة الاساليب الحديثة باعتبارهم قادة المستقبل وأساس تقدم الدولة .

وأشار اللواء محمود شعراوى الى أنه سيتم ترشيح من يجتاز الدورة التدريبية كاملة بأداء متميز لتولى منصب قيادى فى المحافظات وتعيينهم مساعدين لرؤساء الاحياء والمدن موضحاً أن الجزء الأول من الدورة انتهى بنجاح ملحوظ وتحققت الاهداف المرجوة منه خاصة الجزء العملى والذى تضمن زيارات ميدانية ولقاءات لتبادل الخبرات مع بعض سكرتيرى عموم المحافظات والمحافظين السابقين والابحاث الجماعية التى قام المتدربون باعدادها لاهم الموضوعات المتعلقة بالادارة المحلية وطرق الارتقاء والتطوير اللازمة لها .

ووجه اللواء شعراوى المشرفين على تنفيذ دورة قادة المستقبل بزيادة المساحة الزمنية المخصصة لورش العمل وجلسات المحاكاه خاصة فى مجال الازمات والزيارات الميدانية للاماكن المتميزة التى تم تطويرها للاستفادة منها فى تطوير جهات عمل المتدربين مشيراً إلى أن البرنامج التدريبى سينفذ ورش عمل متقدمة فى مجالات التفكير الابداعى والابتكارى والخرائط الذهنية ومعدلات قياس الاداء والعمل الجماعى وهندسة الانسانيات .

وأشار الوزير الى استمرار التدريب على الموضوعات والقوانين التى تخص الادارة المحلية وأساليب القيادة الفعالة والتنمية البشرية والتخطيط الاستراتيجى ومهارات التفاوض والتخطيط العمرانى وادارة المشروعات والاصلاح الادارى للدولة ومهارات الاتصال والبروتوكلات والمراسم ونظم المعلومات الجغرافية والمبادرات الناجحة والاستفادة منها مثل مبادرة صوتك مسموع .

وأكد اللواء شعراوى على الاهمية الكبيرة للتدريب فى العصر الذى نعيشه خاصة وأن التطوير التكنولوجى والعملى أصبح سريعاً بحيث أننا فى حاجة مستمرة لتعلم مهارات وعلوم جديدة لافتا إلى أن مركز سقارة للتنمية المحلية يعد مركز أعداد القيادات المحلية ومحافظى مصر القادمين بما يمتكله من امكانيات وأدوات ومحاضرين ومشرفين ومسئولين من الطراز الفريد المميز الفريد المميز خاصة مع التعاون مع الاكاديمية الوطنية للتدريب لتطوير وتأهيل المركز ليطبق أحدث النظم فى التدريب فى مختلف المجالات .

أضاف الوزير أن تمكين العنصر البشرى وتدريبه باستمرار وتطوير أدائه وتنمية مهاراته وسلوكياته لأداء وظيفته بصورة أفضل هو أحد أهم ركائز التنمية وعوامل النجاح التى ترتكز اليها لافتا إلى أن هدف التدريب هو التغيير للأفضل ورفع مستوى الوعى لدى المتدربين بما ينعكس على جودة الخدمات المقدمة للمواطنين ورفع جودة الحياه لديهم .

جدير بالذكر انه تم اختيار المتدربين لدورة قادة المستقبل من العاملين المتميزين على مستوى جميع المحافظات وديوان عام الوزارة فضلاً عن بعض المتميزين الحاصلين على دورات اعداد المدربين TOT وقام مركز التنمية المحلية بسقارة باجراء اختبار سلوكى وحاسب آلى ومقابلة شخصية ، كما تم وضع بعض القواعد العامة للترشح للدورة منها أن يكون المتدرب حاصلاً على مؤهل عالى ويتمتع بشخصية قيادية قوية والايزيد عن 45 عاماً والا يكون من الشاغلين لمناصب قيادية .