عملٌ يسيرٌ وأجرٌ كبيرٌ

28

د/عبير منطاش

 

 

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(لاتحقرن من المعروف

شيئا ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق

مهما كان العمل الطيب صغير يمكن أن يكون أثره كبيرا مثل ما حدث في هذه القصة:

(كان يوجد شخص يعمل مدرس في إحدي الدول العربية، ومدير المدرسة شخص صعب في تعاملاته، وفي يوم طلب المدر س كوب من الشاي٠

ووقت الراحة خلص ولابد للعودة للفصول خوفا من غضب المدير والشاي لا زال ساخن٠

قام المدرس بإستدعاء الفراش وكان فلبيني
وأبتسم له وأعطي له كوب الشاي وتركه وذهب للحصص٠

وفي اليوم التالي حضر الفراش للمدرس وقال أنا أعمل في هذه المدرسة منذ خمس سنوات لم يبتسم٠

أخر المشاركات

كنت صغير

دليلك لحياة ناجحة

طبيبة الغلابه

أي مدرس في وجهي، وعرف المدرس من الفراش إنه حاصل على الماجستير في العلوم لكن ظروف الفقر هى التي دعته للعمل في هذا العمل٠

ومنذ ذلك اليوم أصبح المدرس على صلة طيبة بالفراش٠

إلى أن جاء يوم دخل الفراش الفلبيني في
الإسلام وأصبح يدعو أصدقائه للدخول في الدين الإسلامي)

أرأيتم مجرد إبتسامة مخ وكوب من الشاي ماذا كان جزاءه ونحن اليوم نبخل على من حولنا بالإبتسامة أو الكلمة

الطيبة أو الدعوة الصادقة مع أن أثرها كبير علينا وعلى غيرنا بكلمة طيبة تمحو حزن أحدهم٠

وتعطيه الأمل في الحياة ويمكن أن تكون كلمتك هى طوق النجاة لهذا الشخص وأنت لا تعلم٠

لذلك لا تبخل على من حولك بالنصيحة، المساعدة، الدعوة، الكلمة الطيبة أو حتى بإبتسامة٠

أحبكم في الله وأتمني لكم كل الخير والحب والسلام٠