غداً الأحد : بداية حركة المريخ التراجعية

24

غداً الأحد : بداية حركة المريخ التراجعية

الاحساء
زهير بن جمعه الغزال

أوضح ذلك المهندس . ماجد ابوزاهرة
يراقب الجميع المريخ منذ عدة أشهر وهو يتحرك شرقًا أمام النجوم ولكن يوم غداً الاحد 30 أكتوبر 2022 سوف يعكس الكوكب مساره ظاهريًا ويتحرك غربًا عند الساعه 04:21 مساءً بتوقيت مكة (01:21 مساءً بتوقيت غرينتش) وهي ظاهرة تسمى “الحركة التراجعية” وهي علامة على أن الأرض والمريخ على وشك الالتقاء في حالة التقابل قريباً.

الحركة التراجعية مجرد وهم بصري فقط، فالكوكب لا يتحرك تراجعيا نحو الغرب فالمريخ مثل كل الكواكب الخارجية في نظامنا الشمسي يتحرك دائماً نحو الشرق في مداره حول الشمس، ولكن وكما يشاهد من الارض فان كل تلك الكواكب تقضي جزء من الوقت كل سنه تتحرك نحو الغرب بالنسبة للنجوم .

تفسير ذلك ان الكرة الأرضية اثناء حركتها في مدارها الصغير حول الشمس تعبر بجانب أحد تلك الكواكب الخارجية عندها يظهر لنا من الارض ” فقط ” بأن الكوكب بدأ يتحرك الى الخلف في مدارة بالنسبة للنجوم لعدة اشهر .

للتوضيح هذا يشبه سيارة تتحرك سريعاً تعبر بجانب سيارة اخرى تتحرك بشكل ابطأ ، عندها الأشخاص في داخل السيارة السريعة سوف يشاهدون السيارة البطيئة بعد تجاوزها تظهر وكأنها تتحرك نحو الخلف ، وطبعا السيارة البطيئة لا تتحرك للخلف ولم تعكس حركتها، وهذا ينطبق على المريخ خلال وقت حركته التراجعية.

حاليًا يرصد المريخ بعد الساعة التاسعة مساء فوق الافق الشمالي الشرقي ويبى مشاهدا بعد ذلك لبقية الليل ومنظره الآن في غاية الجمال وزاد حجم قرصه الظاهري بشكل كبير لدرجة أن التلسكوبات المتوسطة تكشف تفاصيل سطحه حيث من الممكن بسهولة رؤية قبتة القطبية إضافة لبعض غيوم الكوكب.

اذا لا يتوفر تلسكوب فليس هناك أى مشكلة، فمن السهل رؤية التوهج الأحمر للمريخ بالعين المجردة، فما عليك سوى الخروج بين منتصف الليل والفجر ، حيث سيكون الكوكب عاليا في السماء مائل نحو الجنوب، فالمنظر لا يمكن تفويته، وتذكر بأن الأفضل لم يأت بعد.

خلال الاسابيع التالية سيصل المريخ إلى أعلى نقطة له في السماء مبكرًا بأربع دقائق في كل ليلة وسيصبح مرئيًا تدريجيًا في سماء المساء وكذلك في سماء ما قبل الفجر مع اقترابه من التقابل.