مقال بعنوان تائهون

234

مقال بعنوان تائهون

بقلم الشاعر محمد النجار
في بادئ الأمر اعزائي القراء أعرف ان ما سأتكلم عنه اليوم سيزعج البعض لكونه موضوع ملموس ومؤثر
تخيل ان هناك شاب في العشرين من عمره انهي مشواره التعليمي وخدم وطنه وبدأ في مشواره في الحياة وهو مثلا في سن ال 25 من عمره وبحث عن وظيفة أجرها الشهري أقل من ثلاثة ألاف جنيها منهما ألف جنيها للمواصلات ومصاريف الطعام في العمل وهذا قليل جدا ولكننا سنكتفي بهذا سيتبقي له مثلا ألف وسبعمائه جنيها اذا اكتفي هذا الشاب ان يشتري طقما واحدا كل شهر سيدفع اكثر من ثمنمائة جنيها سيتبقي معه تسعمائه جنيها واذا ساهم في مع اسرته في المصاريف سينتهي مرتبه القليل اصلا ، فماذا اذا فكر هذا الشاب في الزواج فأقل حالة زواج تتعدي مصاريفها الربع مليون جنيها من أين سيحصل هذا الشاب علي هذا المبلغ ، حقيقة مثبته بالأرقام لا يستطيع الشاب المصري الزواج ماديا إلا اذا ساعدوه أهله ، هذه حالة وهناك حاله أخري فماذا سيفعل من فقد أباه بالموت أو بغيره صدقوني الحياة دون أب صعبة ومميته ماذا سيفعل هذا ومن سيساعده نحن نغضب كثيرا اذا اتجه الشاب للحرام ونقول انه فاسد انا ايضا أري انه فاسد لانه ترك تعاليم الدين ونظر للحرام ولكن هل من الدين ان يصل هذا الشاب لهذا المستوي من اليأس .

%d مدونون معجبون بهذه: