نعمة الستر نعمة لا تعد ولا تحصى

29

 

كتب / محمد سيد كرار

شخص كان يشترى الجرايد من رجل غلبان يجلس على الرصيف يبيع صحف ومجلات
سأله ازيك ياعم الحج النهاردة ؟
قال له الحمد لله عايش فى نعمه الستر
رد علية وهو مستغرب الستر اشمعنا الستر
قال له لأنى مستور يابنى فى نعمة الستر
قال له ستر اية ياحج انت ملابسك مقطعة
وجالس على الرصيف وحياتك كرب ستر ايه
قال له يابنى الستر دة انواع كتير اوي
لما تكون مريض بس قادر تمشي على قدمك
دة اسمه ستر الله من مذلة المرض
لما يكون في جيبك مبلغ بسيط يكفيك لتنام
ويسد جوعك فده ستر من مذلة الجوع
لما يكون عندك ملابس ولو كانت مقطعة
فدة ستر من مذلة البرد والسقعة فى الشتاء
لما تكون قادر تضحك وانت حزين لأى سبب
فده ستر من مذلة الانكسار

لما تكون قادر تقرأ كتاب ولا جريدة
فدة ستر من مذلة الجهل

لما تكون قادر تتصل بأهلك فى أي وقت تطمن عليهم
فده ستر من مذلة الوحدة وغربة النفس

لما يكون عندك وظيفة حتى لو بايع جرايد
تمنعك من مد ايدك او الحوجة للناس
فدة ستر من مذلة السؤال

لما ربنا يبارك فى أولادك وبناتك فى صحتهم
وتعليمهم وزواجهم وبيوتهم وحياتهم
فده ستر من مذلة القهر

لما يكون عندك زوجة صالحة تشيل معاك
هم الدينا فده ستر من مذلة الانهيار والضياع

وافتكر دايما انك تمتلك حاجات كتير
يتمناها ملايين البشر وهى دي نعمة الستر
الستر يا بنيّ ليس ستر فلوس وإنما ستر نفوس
جعلنا الله واياكم من المستورين
بستره الجميل في الدنيا والآخرة