هل الصيام يقوي المناعة ضد فيروس كورونا؟

1٬090

 

كتب أمنية مبروك

الصيام يقوي المناعة ضد فيروس كورونا وذلك ما اشارت الية دار الافتاء المصرية وايضا الاطباء واخصائيو التغذية اعلنوا كيفية المواجهة ضد كورونا.
اشارت دار الافتاء المصرية بانها اجتمعت مع لجنة من كبار الاطباء لمناقشة مدي تأثير الصيام على الفيروس وجميعهم اكدوا بالموافقة على ان الصيام يقوي المناعة للجسم ضد فيروس كورونا وهذا يساعد في مواجهة الفيروس ، اعلنت عنه الدار على صفحتها الرسمية عبر فيسبوك في العام الأول من فيروس كورونا.
ردا على الجدل حول الصيام في زمن الكورونا ( فالصيام يقوي المناعة وهو ركن من أركان الاسلام الخمسة وان الصيام لا يسقط باي حال من الاحوال) إلا بعذر شرعي من مرض أو سفر ، وغيره من الأعذار الشرعية
واشارت الدار الى ان من يتوفى من الاطباء والمرضى بكورونا يدخل في اسباب الشهادة.
ودعت ايضا بان تصلوا صلاة التراويح في بيوتكم فرادى او مع الاسرة والالتزام بالتعليمات والقرارات الاحترازية هو عبادة شرعية يُثاب عليها الانسان ، والمعذور له أجر صلاة التراويح في المسجد ، والله سبحانه وتعالى يقول: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِى الْأَمْرِ مِنكُمْ).
اما عن المصابين بفيروس كورونا يجب ان يخضعوا برأي الطبيب واذا كان رأي الطبيب بانهم يفطروا! يلزم عليهم ضرورة الإفطار ( لان حفظ النفس في هذه الحالة مقدم على الصيام)
وقالت الدار، إنه (يجوز للمرضى والطواقم الطبية الذين يواجهون فيروس كورونا الافطار إذا وقع عليهم ضرر)

منظور الطب
الصوم يقوي مناعة الجسم.
اشارت اخصائية التغذية سارة شقير بان الصيام له دورا كبيرا في تقليل نسبة الاصابة بفيروس كورونا
بعد ان ظهرت دراسة حديثة عن العلاقة بين الصوم وتقوية الجهاز المناعي للإنسان واثبت ان الصيام لمدة ثلاثة ايام
متتالية سيساعد على تقوية مناعة الجسم وذلك عن طريق افراز بروتينات وخلايا مناعية جديدة في الدم ، فهذه الخلايا والبروتينات تعمل على تعزيز وظائف جهاز المناعة من ناحية مكافحة العدوي وايضا تعمل على تطهير الجسم من الفيروسات و البكتريا.
وتقوية الجهاز المناعي ايضا من خلال نظام غذائي صحي خاصة عند تناول الاغذية المشبعة بفيتامين سي كالليمون والكيوي ، وممارسة رياضة المشي او الجري لمدة نصف ساعة يوميا والنوم المتواصل الجيد الذي لا يقل عن سبع ساعات ، التخفيف من حدة التوتر لان الجهاز المناعي يحمي خلايا الجسم وجميع اعضاءه من الفيروسات
وبالتالي، عند توتر الشخص، يفرز الجسم كميات كبيرة من هرمون “كورتيزول” الذي يعمل على تحضير الجسم لخطر ما، وفي هذه الحالة، يعطي الدماغ إشارات بتقليل عمل الأجهزة الأخرى في الجسم، ومن بينها جهاز المناعة.
هناك عادات يجب التوقف عنها للتجنب من الاصابة
اهمهما التدخين وشرب الكحوليات لأنّ افراز النيكوتين يعمل على إرهاق جهاز المناعة، إذ يدخل الدخان الذي ينتج عبر النيكوتين إلى الرئتين، ما يسبب أعراضاً جانبية تجعل جهاز المناعة يتفاعل معها، وعندها تتوقف عمل الأغشية المخاطية في القصبات الهوائية، وبالتالي يمكن للبكتيريا والفيروسات العبور دون حماية عبرها ويصبح الجسم عرضة أكثر للعدوى.
وعند شرب الكحول بكثرة، تفقد خلايا المناعة في الجسم قدرتها على مقاومة الميكروبات والفيروسات أيضاً.
فهؤلاء البشر هم الاكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا وايضا اصحاب الامراض المزمنة.
لذلك الصيام يقوي جهاز المناعة وله فوائد عديدة منها : مقاومة الالتهابات، وتعزيز وظائف الدماغ، والمساهمة في خفض مستويات الكولسترول في الجسم، والحفاظ على صحة القلب إضافة إلى علاج المشاكل المتعلقة بالجهاز الهضمي، والمحافظة على مستويات السكر في الدم وتعزيز صحة ومناعة الجلد.
قال رسول الله صل الله عليه وسلم ( صُومُوا تَصِحُّوا ).