وائل غنيم يتهم توكل كرمان بغلق صفحته على فيس بوك

25

 

متابعة:العنود أنس عمر.

 

نشر الناشط وائل غنيم، عبر حسابه على توتير، أنّ إدارة فيس بوك، أغلقت صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي، قائلا: “دون إبداء أي أسباب ودون أي تواصل قفلوا صفحتي اللي فيها 2 مليون متابع على فيس بوك، يلا الخيرة فيما اختاره الله”.

١

وأضاف غنيم، في منشور عبر حسابه الشخصي على فيس بوك، عن السبب وراء غلق صفحته، قائلًا: “مدد يا توكل كرمان مدد”.

وكان الناشط وائل غنيم، هاجم اليمنية توكل كرمان في أكثر من مناسبة، متهمًا اياها بالتطرف الفكري.

 

وسخر غنيم من اختيار كرمان في اللجنة العليا لإدارة محتوى فيس بوك، بسبب ضيق الأفق وتبنيها لأفكار متطرفة.

 

وقال غنيم في فيديو سابق له، إنّ تولي الناشطة اليمنية توكل كرمان للمحتوى، أشبه بتولي كبيرة العاهرات إدارة قسم الآداب، مؤكدًا أنّ كرمان التي يتم تمويلها من قطر والحاصلة على جائزة نوبل للسلام، لا ولن تستطيع منع منشورات عنصر من عناصر الإخوان، مثل عبدالله الشريف، ودعمه لداعش رغم أنّها جماعة مسلحة متطرفة.

 

وأحدث تعيين موقع فيس بوك، لتوكل كرمان الحائزة على جائزة نوبل للسلام، في مجلس للإشراف على المحتوى بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، جدلا واسعا عربيا، ما أدى إلى هجوم واسع عليها.

ويختص المجلس الجديد الذي استحدثته منصة فيس بوك بعنوان “مجلس الحكماء”، باتخاذ القرارات النهائية بشأن المنشورات التي يتم الإشعار بشأنها، سواء من إدارة فيس بوك أو من المستخدمين، وتكون ذات جدل واسع فيما يتعلّق بمدى احترامها لقوانين النشر على هذه المنصة.

 وأوضح المجلس أنّه يتوفر على تمويل مستقل بـ130 مليون دولار، وأنّ أعضاءه مستقلون عن فيس بوك، ولا يعملون برواتب عنده كما لا يمكنه التدخل لفصلهم.