وزير القوي العاملة يواصل جولاته الميدانية للمحافظات ويشهد ختام مبادرة “مصر أمانة بين إيديك بالقليوبية

3

وزير القوي العاملة يواصل جولاته الميدانية للمحافظات
ويشهد ختام مبادرة “مصر أمانة بين إيديك بالقليوبية
الغربية: متابعة رشدي ابوطالب
واصل وزير القوى العاملة محمد سعفان، اليوم الثلاثاء، جولاته الميدانية بالمحافظات، حيث يزور محافظة القليوبية ، ويشهد ختام مبادرة “مصر أمانة بين إيديك”، التي تنظمها الوزارة، بمديرية القوى العاملة بالقليوبية، لتوعية أطراف العمل والإنتاج بالمخاطر والمشكلات التي تحيط بالوطن وتأثيرها على علاقات العمل وعجلة الإنتاج، ويكرم 67 عاملا بالمحافظة يمثلون 15 شركة من شركات القطاع الخاص، وذلك بمقر شركة فيرست بالمنطقة الصناعية الأولي بالعبور
حضر ختام المبادرة اللواء أركان حرب أيمن محمد دياب المفوض العام لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية، ولؤي على عبد الواحد العضو المنتدب لمجموعة شركات “باك لاين وفيرست” للتنمية الصناعية، وإيمان السيد شحاتة مدير مديرية القوي العاملة بالمحافظة ، ومحمد عليان وكيل المديرية، ومنال عبد العزيز مدير عام الإدارة العامة للتدريب وتنمية المواهب بالوزارة، ورضا العربي مساعد المستشار المالي للوزير.


وقال وزير القوى العاملة ، إن مبادرة مصر “أمانة بين إيديك” تأتي في إطار مبادرة “حياة كريمة”، التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، لتوفير فرص عمل للشباب، ولائقة لمتحدي الإعاقة ، والفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا، فضلا عن رعاية العمالة غير المنتظمة صحيا واجتماعيا ، مؤكداً أن الهدف من المبادرة هو التواصل مع أكبر قدر ممكن من العمال فى أقل وقت، وذلك في إطار استراتيجية الوزارة التي تهدف إلى حماية ورعاية القوى العاملة وتنمية الموارد البشرية من خلال توعية طرفي علاقات العمل بحقوقهم وواجباتهم والمردود الإيجابي لذلك على زيادة الإنتاجية والقدرات التنافسية والتصديرية.
وأعرب الوزير عن سعادته بالتواجد وسط العمال في أماكن العمل من أجل تحقيق مصالحهم وتلبية احتياجاتهم ورفع وعيهم وتعرفهم بحقوقهم وواجباتهم والالتزامات الواجب تأديتها من أجل دفع عجلة الإنتاج ومزيد من الناتج القومي للدولة المصرية.
وشدد الوزير على تطبيق قرار مجلس الوزراء بشأن الإجراءات الاحترازية في المنشآت، منوها إلي أنه من يوم ١٥ من شهر نوفمبر الجاري يحظر دخول أي عامل أو مواطن أي جهة أو منشأة بدون حصوله على التطعيم ويمتلك شهادة تؤكد ذلك، أو تقديم تحليل pcr معتمد، وذلك حماية للعاملين في قطاعات العمل المختلفة.
وأشار الوزير إلي أن الدولة المصرية تسعى حاليا للارتقاء بقيمة وقدر العامل المصري الذي يعمل الآن في المشروعات القومية الكبرى والمبادرة الرئاسية “حياة كريمة” أعظم مشروع علي العالم أجمع، لتحقيق كرامة المواطن المصري واستعادة قيمته على مستوى العالم بتكلفة وقدرها ٧٠٠ مليار جنيه في مرحلتها الأولى والتي تساوي ميزانيات دول بأكملها.
من جانبه رحب العضو المنتدب لمجموعة شركات فيرست وباك لاين، بالوزير والحضور، مبديا سعادته باستضافة الشركة لهذه المبادرة المهمة، متمنيا أن تبقى هذه المبادرة في قلوب الجميع، تقديرا للمسئولية الملقاة على عاتق الجميع تجاه الوطن، الذي يتمتع فيه كل مواطن بحقوقه ويلتزم فيه بواجباته لطرفي العلاقة الإنتاجية.
بدوره رحب المفوض العام لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالوزير، مؤكدا استعداد الجهاز والشركات العاملة للتعاون مع الوزارة والمديرية في أي مبادرة أو مشروع يخص العمالة الموجودة بالمنطقة الصناعية، لتحقيق مزيد من الولاء والانتماء داخل نفوس العمال للمصنع العاملين فيه والوطن بشكل عام، وهما الأساس في تحقيق التقدم والرفاهية.
في السياق نفسه رحبت مدير مديرية القوي العاملة بالوزير والحضور، مؤكدة اهتمام القوى العاملة بتنفيذ السياسة العامة للدولة المصرية بوضع استراتيجيات لتحقيق التوازن بين طرفي الإنتاج وتحسين بيئة العمل وتعزيز بيئة الاستثمار لتحقيق أهداف التنمية المستدامة ٢٠٣٠.
وأضافت مدير المديرية، أنه يتم تنفيذ مبادرة “مصر أمانة بين ايديك” في المحافظة تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية وتعليمات الوزير برعاية كريمة من اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، لتنمية الموارد البشرية ورفع وعي العمال بالمناطق الصناعية وأصحاب العمل بشروط وظروف العمل والسلامة والصحة المهنية، والحريات النقابية وحماية حق التنظيم وأثره على استقرار بيئة العمل، والتعريف بقانون العمل بما يتفق مع المعايير الدولية والدستور المصري.
وفي ختام اللقاء، كرم وزير القوى العاملة ٦٧ عاملا من ممثلي الشركات المشاركة في المبادرة، وتسليمهم شهادات تقدير، متمنيا لهم مزيد من النجاح والتوفيق في أعمالهم بناء على ما تلقوه خلال تلك المبادرة.