ما يحدث في التعليم الابتدائي كارثة ، والسكوت عليه جريمة في حق البلد وفي حق أولادنا…

10

ما يحدث في التعليم الابتدائي كارثة ، والسكوت عليه جريمة في حق البلد وفي حق أولادنا…
متابعة / رشا جودة
يا سادة المناهج ليست ملائمة لقدرات الأطفال في هذه المرحلة ، فأنتم تحملون الأطفال فوق طاقتهم ، والمحصلة النهائيه …صفر…
قد يقول البعض أن هناك طلاب يستوعبون ؛ ولكن السؤال الأهم : كم عدد الذين يستوعبون المنهج؟!!!
الإجابة ستكون صادمة …عدد قليل يعد على أصابع اليد في كل فصل ، وهؤلاء قدراتهم العقلية عالية ، بمعنى مهما كان المنهج صعباً سيستوعبونه ، وبقية الطلبة المساكين يعتقدون أنهم أغبياء والمعلم يقف حائرًا وهو يعتقد أنه مسؤول عن هذا الفشل ..والحقيقة أن من وضع المنهج هو المسؤول عن ذلك ، لإنه ببساطة شديدة حمل الطالب فوق طاقته العقلية والذهنية ..
يا سادة مناهج الإبتدائي تحتاج إلى التغيير إلى الأبسط والأسهل..
قد يقول البعض : أن من وضع هذه المناهج هم خبراء ومتخصصون !!!
سوف أرد عليهم بماذا كانت النتيجة؟!!!!
هؤلاء الخبراء لم يدخلوا فصولًا .. ولم يدرّسوا الطلبة .. فكيف لهم أن يعرفوا مناطق القوة والضعف في المناهج..
يا سادة..نحن نهتم بالكم…وأهملنا الكيف..والنتيجة أكثر من مليون تلميذ راسب في القرائية….
فالتطوير معناه التبسيط.. ونحن كل إهتمامنا أن نحشي عقل الطالب بأشياء تضر ولا تفيد..والنتيجة ما نراه الآن من انهيار تعليمي…
استعينوا بالمعلمين عند وضع المناهج ، فهؤلاء هم الأقدر على فهم عقليات الطلاب ، ولا تفرضوا عليهم مناهج من داخل الغرف المغلقة.